القائمة الرئيسية
 
صفحة البداية
أولاً : مرافقة النبي صلى الله عليه و سلم
كفالة اليتيم
إحياء السنة
محبة النبي صلى الله عليه و سلم
محبة آل البيت
محبة الصحابة رضي الله عنهم
حسن تربية البنات
حسن الخلق
كثرة الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم
ثانياً : موجبات الجنة إن شاء الله تعالى
التقوى
المجاهدة
كثرة طرق الخير‏
فضل ضعفة المسلمين والفقراء
حق الزوج على المرأة
بر الوالدين وصلة الأرحام
الرجاء
القناعة
حسن الخلق
الحلم والأناة والرفق
الوالى العادل
إفشاء السلام
الزكاة و فضلها
العلم تعلما وتعليما لله
الذكر والحث عليه
تحريم الغيبة والأمر بحفظ اللسان
ثالثاً : صيغ للصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم
أ - كنوز الأسرار
فضل كنوز الأسرار
كنوز الأسرار - الربع الأول
كنوز الأسرار - الربع الثاني
كنوز الأسرار - الربع الثالث
كنوز الأسرار - الربع الرابع
عن السكربت
 

إعلانات
 تم تركيب السكربت بنجاح
 

::: السيرة النبوية الشريفة :::

الطريق إلى صحبة النبي

محبة آل البيت

من أحبهما فقد أحبني ومن أحبني فقد أحب الله ، ومن أبغضهما فقد أبغضني ومن أبغضني فقد أبغض الله

وفي رواية سعيد بن جبير عن ابن عباس‏:‏ لما أنزل الله عز وجل‏
قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى - سورة الشورى آية 23
قالوا‏:‏ يا رسول الله، من هؤلاء الذين نودهم ‏؟‏
قال‏:‏ ‏‏علي وفاطمة وأبناؤهما‏

نقل الفخر الرازي عن صاحب الكشاف و أخرجه الزمخشرى فى الكشاف عن عبد الله بن مسعود أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من مات على حب آل محمد مات شهيدا ، ألا ومن مات على حب آل محمد مات مغفوراً له ، ألا ومن مات على حب آل محمد مات تائبا ، ألا ومن مات على حب آل محمد مات مؤمنا مستكمل الإيمان ، ألا ومن مات على حب آل محمد بشره ملك الموت بالجنة ثم منكر ونكير ، ألا ومن مات على حب آل محمد يزفّ إلى الجنة كما تزفّ العروس إلى بيت زوجها ، ألا ومن مات على حب آل محمد فتح له في قبره بابان إلى الجنة ، ألا ومن مات على حب آل محمد جعل الله قبره مزار ملائكة الرحمة ، ألا ومن مات على حب آل محمد مات على السنة والجماعة ، ألا ومن مات على بغض آل محمد جاء يوم القيامة مكتوبا بين عينيه آيس من رحمة الله ، ألا ومن مات على بغض آل محمد مات كافرا ، ألا ومن مات على بغض آل محمد لم يشم رائحة الجنة

وعن حذيفة قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أخذ بيد الحسين بن علي فقال : أيُّها الناس ، جدّ الحسين أكرم على الله من جدّ يوسف بن يعقوب ، وإنّ الحسين في الجنة ، وأباه في الجنة ، وأُمّه في الجنة ، وأخاه في الجنة ، ومحبهم في الجنة ، ومحب محبهم في الجنة - مقتل الحسين عليه السلام | الخوارزمي 1 : 67

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : يرد عليَّ الحوض أهل بيتي ومن أحبّهم من أُمتي كهاتين يعني السبّابتين - مقاتل الطالبيين أبو الفرج الاَصفهاني: 76 مؤسسة الاَعلمي بيروت ط2 وشرح ابن أبي الحديد 16 : 45 وذخائر العقبى : 18 والغارات2-586

وعن أمير المؤمنين علي رضي الله عنه قال : إنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أخذ بيد الحسن والحسين ، فقال : من أحبني وأحبّ هذين وأباهما وأُمهما ، كان معي في درجتي يوم القيامة

وقال عليه السلام : من أحبّنا كان معنا يوم القيامة ، ولو أن رجلاً أحبّ حجراً لحشره الله معه

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : أكثركم نوراً يوم القيامة أكثركم حباً لآل محمد

وقال صلى الله عليه وآله وسلم : أما والله لا يحبّ أهل بيتي عبدٌ إلاّ أعطاه الله عزَّ وجل نوراً حتى يرد عليّ الحوض ، ولا يبغض أهل بيتي عبدٌ إلاّ احتجب الله عنه يوم القيامة

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : شفاعتي لاُمتي من أحب أهل بيتي ، وهم شيعتي

وقال صلى الله عليه وآله وسلم : الزموا مودتنا أهل البيت ، فإنّه من لقي الله يوم القيامة وهو يودّنا دخل الجنة بشفاعتنا  

 

YallaYaArab 2002 - 2009   

Powered by: الياس السوداني

 

::+: الياس السوداني للتصميم والتطوير والاستضافه :+::